Almarefa المعرفة Almarefa المعرفة
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

طهران تستدعي السفير السويسري راعي المصالح الأمريكية وتسلمه رسالة احتجاج "شديدة اللهجة"

طهران-السفير-السويسري-مصالحة-أمريكية-رسالة-احتجاج

استدعت طهران، الأحد، ماركوس لايتنر سفير سويسرا وراعي المصالح الأمريكية لديها، وسلمته رسالة احتجاج شديدة اللهجة على مضايقة الولايات المتحدة لسفن ناقلة للوقود في طريقها إلى فنزويلا.

وقال عباس عراقجي المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيرانية خلال استدعاء راعي المصالح الأمريكية في طهران، إن العلاقات التجارية بين إيران وفنزويلا شرعية وقانونية.

وأفاد عراقجي بأن "لجوء الولايات المتحدة إلى القوة والتنمر يشكل تهديدا لحرية الملاحة والتجارة الدولية وتدفق الطاقة الحر في العالم وهو دليل واضح على القرصنة البحرية والانتهاك الصارخ للحقوق الدولية بما يتناقض مع ميثاق الأمم المتحدة".

وحمل عراقجي راعي المصالح الأمريكية رسالة احتجاج ضد أي تهديد محتمل يستهدف ناقلات النفط الإيرانية.

وكان مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد قال إن الولايات المتحدة تدرس إجراءات يمكن أن تتخذها ردا على شحنة وقود أرسلتها إيران إلى فنزويلا التي تعاني من أزمة.

وصرح المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه، بأن واشنطن على "درجة كبيرة من اليقين" بأن حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو تدفع لإيران بأطنان من الذهب.

من جهتها، أعلنت الخارجية الفنزويلية أن الولايات المتحدة تلاحق ناقلات النفط التي تزود فنزويلا بالوقود، مضيفة أنها ستحيل الملف إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وكتب وزير الخارجية الفنزويلي خورخي أرياسا على "تويتر"، إن "هناك مزيدا من الأدلة التي سنحيلها إلى المحكمة الجنائية الدولية، حيث تقوم واشنطن أثناء الوباء بملاحقة السفن التي تنقل نفطنا والتي تحضر البنزين".


واعتبر أرياسا ذلك "انتهاكا فظا للقانون الدولي والحقوق الأساسية للفنزويليين".

وكانت فنزويلا قد أعلنت في وقت سابق أنها ستشكو الولايات المتحدة أمام المحكمة الجنائية الدولية على إثر المحاولة الفاشلة للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو، شارك فيها عناصر شركة أمنية أمريكية خاصة.

المصدر: RT + وكالات

عن الكاتب

omar

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Almarefa المعرفة