Almarefa المعرفة Almarefa المعرفة
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

"الخارجية" تجنب المملكة شراء أجهزة غير صالحة لـ"فحوص كورونا"

The-Ministry-of-Foreign-Affairs-avoided-purchasing
اشتكت العديد من الدول الأوروبية من توصلها بمعدات للكشف عن فيروس كورونا قادمة من الصين وكوريا الجنوبية غير صالحة، لأنها غير دقيقة وتنتج عنها أخطاء في عملية الفحص.

وفي المغرب جرى الحديث، أيضاً، عن وصول مستلزمات تخص الفحص السريع لم تكن صالحة بسبب عدم تدقيق جودتها مع الشركات الدولية في كوريا الجنوبية والصين، لكن وزارة الصحة لم تعلن رسمياً عن توصلها بأي شحنة غير صالحة، كما فعلت بعض الدول الأوروبية والعربية.

ونفى مسؤول مغربي توصل المغرب بشحنات غير صالحة من معدات فحوصات الكشف الصينية أو الكورية الجنوبية، مشيراً إلى أن المغرب اختار منذ البداية التعامل مع الشركات الصينية والكورية عبر القنوات الدبلوماسية الرسمية.

ووفق المعطيات التي حصلت عليها هسبريس فقد جرى تكليف وزارة الشؤون الخارجية بالإشراف على عملية اقتناء المستلزمات الطبية من الخارج، بالنظر إلى العلاقات الدبلوماسية المتينة مع الصين وكوريا الجنوبية، أي لم يتم التعامل مع الشركات الآسيوية بشكل مباشر كما فعلت بعض البلدان الأوروبية.

واختار المغرب طريق القنوات الرسمية مع الصين وكوريا الجنوبية تفادياً لبعض المشاكل التي قد تنجم جراء التعامل مع الشركات الآسيوية؛ إذ أشرف ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، بالتنسيق مع نظيريه في كل من الصين وكوريا الجنوبية، على اقتراح الشركات المعتمدة لديهما في هذا المجال.

ولجأت بعض الدول الأوروبية إلى شراء معدات طبية من السوق السوداء في الصين وكوريا الجنوبية بأسعار رخيصة جداً، غير أن المغرب بتعليمات ملكية توجه مباشرة منذ البداية إلى التعامل الرسمي مع الحكومتين الصينية والكورية حتى تكون هناك ضمانات بخصوص جودة المعدات الطبية.

ولإنجاح هذه العملية جندت الخارجية المغربية بعثاتها الدبلوماسية في الصين وكوريا الجنوبية للإشراف على جميع مراحل اقتناء المستلزمات الطبية، إلى غاية شحنها بالطائرات المغربية، حيث تحول سفراء المملكة إلى وكلاء تجاريين.

وأكدت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية أن تدبير الملك محمد السادس لجميع الإجراءات المتعلقة بأزمة "كوفيد-19" منح المملكة المغربية مصداقية على الصعيد العالمي.

وأضافت المصادر ذاتها أن "وزارة الصحة المغربية هي التي تقترح قائمة المشتريات وفق قواعد مضبوطة، بينما تعمل مصالح وزارة الخارجية على التنسيق مع نظيراتها في الصين وكوريا الجنوبية لضمان توفير معدات الفحص من الشركات الآسيوية المعتمدة".


هسبريس ـ عبد الرحيم العسري

عن الكاتب

omar

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Almarefa المعرفة